الباب الثالث

شرك من جعل لله أندادًا، ومَن عَبَدَ الدرهم والدينار
قال الله سبحانه: (إِذْ تَأْمُرُونَنَا أَن نَّكْفُرَ بِاللَّهِ وَنَجْعَلَ لَهُ أَندَادًا ... الآية),[20] وقال سبحانه أيضًا: (فَلاَ تَجْعَلُواْ لِلّهِ أَندَاداً وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ) [21] . وقال صلى الله عليه وسلم : ((من مات يجعلُ لله نِدًّا أُدْخِلَ النار)) [22] .فالأنداد تعني: النظراء والأشباه، فعن قُتَيْلةَ أن رجلاً قال للنبي صلى الله عليه وسلم: ما شاء الله وشئتَ، فقال: ((أجعلتني لله ندًّا؟! بل ما شاء الله وحده)) [23] . والأنداد تعني أيضًا: كل ما جذبك عن الله: مِن وَثَنٍ أو معبود من دون الله، ومن ولد، أو مال، أو ملك، أو سلطان، أو عشيرة، وتتيم بامرأةٍ ((يقال: تَيْمُ الله، أي: عَبْدُ الله، فالمُتَيَّم: المُعَبَّد لمحبوبه)) رسالة العبودية لشيخ الإسلام ابن تيمية: ولقوله سبحانه: (وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ ... الآية)[24].
اعلم رحمك الله ان الحب المطلق يجب ان يكون لله وحده لا شريك له وان تحب فيه غيره.

وكقول بعضهم: ((لولا الله وأنت لما كنا بخير))، ولم يقل: لولا الله ثم أنت.

وإن من الشرك بالله عبادة المال؛ لقوله سبحانه: (لَا تُلْهِكُمْ أَمْوَالُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُمْ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ) [25]. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
((تَعِسَ عَبْدُ الدينار، تعس عبد الدرهم، تعس عبدُ القَطِيفة، تعس عبد الخَمِيصة، تَعِسَ وانْتَكَس، وإذا شِيكَ فلا انتـقـش)) [26], وهذا دعاء عليه من رسول الله صلى الله عليه وسلم.

واعلم رحمك الله انه من الكفر بالله الدعوة لما يسمى هذه الايام بالعلمانية لاقامة الحياة على الدساتير الوضعية والعقل البشري وفصل الاسلام عن الحكم والدولة وهي دعوة للالحاد بثوب جديد .

--------------------------

[20] سورة سبأ، من الآية: 33.
[21] سورة البقرة، من الآية: 22.
[22] رواه البخاري.
[23] رواه النسائي وصححه.
[24]سورة البقرة، من الآية: 165.
[25] سورة المنافقون، من الآية: 9.
[26] رواه البخاري.

عدد القراءات: 6450

طباعة
طباعة المقال
تعليق
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
أرسل إلى صديق

التعليقات

العودة إلى الصفحة الرئيسية


أنت الزائر رقم: 195909